​​​​​​​


استقبل سفير خادم الحرمين الشريفين لدى تشاد فيصل بن مسلط المنديل بمقر السفارة أمس, ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله – للعمرة والزيارة لعام 1438هـ.
ورحب السفير المنديل بالضيوف ، مشيدًا بعمق العلاقات بين المملكة وتشاد، موضحاً أن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة يعد أحد مبادرات خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - المباركة ، وهو استمرار للسياسية الحكيمة التي تنتهجها المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين في أرجاء المعمورة والعناية بالحرمين الشريفين وزوراهما منذ تأسيسها على يد الملك عبدالعزيز - رحمه الله - ، مبيناً أن البرنامج يهدف إلى تعميق الشعور بروح الإخوة الإسلامية ، وهو يحظى باهتمام القيادة الرشيدة وتشرف على تنفيذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد التي تقوم عبر لجانها ببذل قصارى جهدها من أجل خدمة وراحة الحجاج والمعتمرين.
ونوه سفير خادم الحرمين الشريفين لدى تشاد إلى أن خدمة المسلمين والحرمين الشريفين تعد من أولى اهتمامات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد - حفظهم الله - وسخرت لها الإمكانات المادية والبشرية لراحة ضيوف الرحمن.
وعبر ضيوف خادم الحرمين الشريفين للعمرة والزيارة لهذا العام عن شكرهم العميق لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، سائلين المولى عز وجل أن يكون ذلك في ميزان حسناته ، وأن يديم على المملكة استقرارها وأمنها في ظل قيادتها الرشيدة.