​​

أهلاً وسهلاً بك زائرنا الكريم،،
 إن هذا الموقع الإلكتروني الذي تم تحديثه مؤخراً بشكل كامل حتى يلبي متطلبات عديدة فرضتها علاقات الصداقة الثنائية المتميزة بين المملكة العربية السعودية وجمهورية الفلبين في كافة المجالات الإعلامية والثقافية والإقتصادية والسياسية إلى جانب أحتضان المملكة لما يقارب مليون عامل وعاملة من الجنسية الفلبينية يلقون كل إحترام وتقدير ، وكذلك الدور المتزايد لرجال المال والأعمال في البلدين الصديقين ، وأملنا الكبير أن يكون هذا الموقع نافذة للإتصال والتواصل لتعميق الصداقة ، وتمتين الروابط بين البلدين والشعبين الصديقين . يُمكن هذا الموقع لزائريه من التعرف عن قرب على أهم الخدمات التي تقدمها السفارة وجهودها المبذولة لتقوية أواصر الصداقة بين البلدين الصديقين . وكذلك إتاحة الفرصة لجميع الراغبين في الإستقدام وزيارة المملكة من التعرف على أنواع التأشيرات ومتطلبات إجراءات الحصول عليها ، وكذلك معرفة أخبار المملكة في كافة المجالات وأهم المهرجانات والأنشطة الثقافية والسياحية ومجالات الإستثمار المتاحة بها ، وأتيحت العديد من المواضيع المتنوعة التي تعطي نبذة تعريفية عن المملكة ومناطقها وأهم مدنها بالإضافة إلى تراثها وتاريخها وعادات وتقاليد شعبها ، وإرفاق مجموعة روابط لمواقع خاصة بجهات حكومية وحضارية وسياحية بها .
 وفي نفس الوقت فإن الموقع نافذة للمواطنين السعوديين الذين يزرون جمهورية الفلبين الصديقة أو يودون زيارتها ، ورغبةً من السفارة في خدمة المواطنين فقد أتاح الموقع خدمة تسجيل جواز السفر السعودي عن بعد وإضافة أيقونة جديدة خاصة بإقتراحات وإستفسارات وشكاوي المواطنين والتي تعرض يومياً على رئيس البعثة . بالإضافة إلى تضمين الموقع دليل سياحي متكامل لتسهيل زيارة المواطن للفلبين . وفي الختام ما تضمنه الموقع هو جهد متواضع من قبل المختصين بالسفارة ، وأرحب بكل رأي ومقترح هدفه تطوير الموقع حتى يكون بالشكل الذي ترضونه، كما نرحب بإستفساراتكم والتي سوف تجد بحول الله وقوته كل إهتمام ومتابعة . كما يسعدني مقابلة المواطنين بالسفارة يومياً، مع أطيب تحياتي وتقديري..

       

  أخوكم السفير د./ عبد الله بن ناصر البصيري