اسم الدولة ​جمهورية سنغافورة​
العاصمة​سنغافورة​
الموقع​جزيرة في قلب جنوب شرق آسيا تقع بين ماليزيا واندونيسيا​
المساحة ​682.7كيلو متر مربع​
المناخ ​مناخ استوائي، حار مشمس طيلة العام، مع موسمين للرياح الموسمية المسببة لهطول أمطار غزيرة من شهر (ديسمبر إلى مارس) ومن (يونيو إلى سبتمبر)​
العملة​دولار سنغافوري​
التعداد السكاني​5.076.700 ميلون نسمة​
اللغة​الانجليزية ، الملاوية ، الصينية(مندرين) ، الهندية(تاميل)​


 


    يعني اسم "سنغافورة" في لغة الملايو "المدينة الأسد"، وهذا يعود للأساطير القديمة المرتبطة بهذه المنطقة. وتعتبر سنغافورة الدولة الأصغر في جنوب شرق آسيا، وهي دولة في مدينة لا تتجاوز مساحتها  692.7كم2. وتتكون من الجزيرة الرئيسية، بالإضافة إلى ثلاث وستين جزيرة صغيرة، تستخدم للتدريب العسكري.

     يعود تاريخ تأسيس جمهورية سنغافورة إلى النصف الثاني من القرن الثامن عشر عندما كانت بريطانيا تتوسع في الهند وتزداد تجارتها مع الصين مما جعلها في حاجة إلى ميناء في المنطقة لخدمة أسطولها التجاري وحمايته وعرقلة أي تقدم لهولندا شرق الهند. ولقد تعزز مركز سنغافورة كميناء رئيسي في أعقاب افتتاح قناة السويس ونمو تجارة المطاط في أواخر القرن التاسع عشر وبدأت تستقطب أعداداً متزايدة من المهاجرين من المناطق المجاورة وخاصة الصينيين.

     سقطت سنغافورة في أيدي اليابانيين خلال الحرب العالمية الثانية وبقيت تحت الاحتلال لمدة ثلاثة سنوات ونصف قبل عودتها إلى سيطرة الحكم العسكري البريطاني في عام 1945م والذي انتهى في عام 1946م، حيث منحت سنغافورة مزيدا من صلاحيات الحكم الذاتي. شهد عام 1955م أول حملة انتخابية واسعة النطاق، وتشكلت حكومة ائتلافية برئاسة ديفيد مارشال وكان نائبه لي كوان يو الذي أصبح رئيسا للوزراء في عام 1956م بعد استقالة مارشال نتيجة لفشل المفاوضات مع الحكومة البريطانية على دستور جديد يمنح سنغافورة حكما ذاتياً كاملاً.

    وفي عام 1958م، تمكن لي كوان يو من توقيع اتفاقية الدستور الجديد مع الحكومة البريطانية وأجريت انتخابات برلمانية حصل فيها حزبه (حزب العمل الشعبي) على 43 مقعداً من أصل 51 وبأغلبية 53% من الأصوات وبذلك أصبح لي كوان يو أول رئيس لمجلس الوزراء في سنغافورة. وفي عام 1962، أجري استفتاء عام في سنغافورة على الاندماج مع الملاويين في الشمال في اتحاد فيدرالي، وأعلن الاتحاد وتأسست ماليزيا في عام 1963.

    ثم انفصلت سنغافورة عن الاتحاد في عام 1965 وأصبحت جمهورية مستقلة، وانضمت في نفس العام إلى الأمم المتحدة وأصبحت عضواً في الكومنولث ، واستمر السيد لي كوان يو برئاسة مجلس الوزراء حتى عام 1990 وما زال حزبه يتمتع بشعبية قوية ويحكم البلاد دون منازع. وحققت جمهورية سنغافورة منذ استقلالها عام 1965 نهضة مستمرة لتصبح أكثر الدول المتقدمة في منطقة جنوب شرق آسيا.​