المعلومات الإقتصادية عن المملكة المتحدة
الاقتصاد:
تحتل المملكة المتحدة المرتبة السادسة بين إقتصاديات دول العالم الكبرى ، حيث يبلغ الناتج الإجمالي المحلي بـ 2,279 تريليون دولار أمريكي ويمثل نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي المرتبة العشرين من حيث القيمة الإسمية والمرتبة السابعة عشر من حيث القوة الشرائية. وتعتبر المملكة المتحدة ثالث أكبر اقتصاد في أوروبا بعد ألمانيا و فرنسا من حيث القيمة الإسمية ، والثاني بعد ألمانيا من حيث تعادل القوة الشرائية، ويقدر معـدل التضخم بـ 5.4 % ، كما يبلغ مجموع القوى العاملة في بريطانيا 31,52 مليون عامل ، ومعدل البطالة 7,9% وفقاً للإحصاءات التقديرية للعام 2010م.
وتتبوأ المملكة المتحدة مركزاً مالياً رائداً بجانب الولايات المتحدة وتعد موطناً للعديد من البنوك والشركات العالمية الكبرى ، وتعتبر العاصمة لندن من أكبر المراكز المالية في العالم ، وموطناً لأكثر من مئة شركة من كبرى الشركات في العالم.
يمثل قطاع الطاقة أحد الروافد الرئيسية في الإقتصاد البريطاني وتقدر مساهمته ما نسبته 11,9% ، بالإضافة إلى عوائد الفحم والغاز الطبيعي التي تبلغ 10%، ويغطي قطاع الزراعة 60% من الإحتياجات المحلية من السلع الزراعية . وأهم المنتجات الزراعية: الحبوب والبذور الزيتية والبطاطس والخضروات ، الأبقار والأغنام والدواجن والأسماك ، على الرغم من قلة الأيدي العاملة في هذا القطاع حيث لا تتعدى نسبة القوى العاملة فيه 1,4% من إجمالي القوى العاملة  .
الصناعة:
يمثل قطاع الصناعة  21.8% من الناتج الإجمالي المحلي ويستوعب 18,2% من إجمالي الأيدي العاملة ، ويشكل مصدراً أساسياً في الإقتصاد البريطاني ويضم كبرى شركات الصناعات الدولية، ويقدر معدل نمو الإنتاج الصناعي بـ2٪ (وفقاً للإحصاءات التقديرية للعام 2010م.). وتعتبر بريطانيا موطنا لأهم المنشآت الصناعية كالصناعات الدوائية والأمونية المستخدمة في صناعة الأسمدة ومنتجات الفولاذ والعربات ومحركات الطائرات وصناعة المعدات الإلكترونية والمشروبات الغير كحولية . أهم الصناعات: الآلات ، والمعدات الكهربائية ، ومعدات التشغيل الآلي ، ومعدات السكك الحديدية، وبناء السفن، والطائرات ، والسيارات ، والالكترونيات ، ومعدات الاتصالات ، والمعادن، والكيماويات ، والفحم ، والبترول ، والورق والمنتجات الورقية، وتجهيز الأغذية والمنسوجات والملابس وغيرها من السلع الاستهلاكية .
التجارة:
تحتل المملكة المتحدة المرتبة الخامسة من حيث قيمة التجارة الخارجية العالمية، والمركز السابع بين الدول المستوردة والمركز الحادي عشر بين الدول المصدرة عالميا، وتمثل المنتجات الصناعية نحو ثلثي صادراتها حيث يبلغ إجمالي الصادرات بـ 405,6 بليون دولار أمريكي وإجمالي الواردات بـ 546,5 بليون دولار أمريكي مع عدد من الدول المتقدمة كالولايات المتحدة وألمانيا وفقاً للإحصاءات التقديرية للعام 2010م . وأهم الصادرات: السلع الصناعية ، الوقود، المواد الكيماوية ، المواد الغذائية والمشروبات والتبغ ، وأهم الواردات: السلع الصناعية ، الماكينات ، الوقود والمواد الغذائية  .
السياحة:
يشكل هذا القطاع عنصراً هاما في النشاط الإقتصادي البريطاني ويقدر عدد السياح والزوار سنوياً بحوالي 27 مليون شخص، ويساهم هذا القطاع بنحو 80 بليون جنيه إسترليني. وتعتبر مدينة لندن الوجهة الرئيسة للسياح لما تحتويه من معالم أثرية ومرافق ثقافية وترفيهية ، ويتوقع المراقبون أن تشكل عائدات دورة الألعاب الاولمبية القادمة في العام 2012 مردوداً جيداً على الإقتصاد البريطاني .
الخدمات:
يمثل هذا القطاع ثلثي الناتج الإجمالي المحلي ويستوعب 80,4% من الأيدي العاملة ويشمل الخدمات المالية، والتأمين، وتجارة العقارات  .
الإنضمام إلى التكتلات الإقتصادية أو الإقليمية أو الدولية:
تعتبر المملكة المتحدة عضواً فاعلاً في العديد من المنظمات الإقليمية والدولية (الاتحاد الأوروبي ورابطة الكومنولث وحلف الناتو ومجموعة الدول الصناعية السبع ومجموعة الثماني ومجموعة العشرين ومنظمة الأمم المتحدة وأجهزتها المتخصصة بالإضافة إلى عضويتها الدائمة في مجلس الأمن ، وصندوق النقد والبنك الدوليين ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ومنظمة التجارة العالمية).
 
الثقافة البريطانية
مقدمة :
تتكون المملكة المتحدة من أربع أقاليم وهي : إنجلترا، وأيرلندا الشمالية، واسكتلندا، وويلز والتي تأسست منها ما يعرف اليوم بالمملكة المتحدة في العام 1707م . وتعتبر المسيحية الإنجليكانية الديانة السائدة واللغة الإنجليزية هي اللغة الرسمية في البلاد . الشعب البريطاني محافظ بصورة عامة كما أنه يتميز بتعدد الجنسيات والأعراق واللغات حيث يوجد أكثر من 250 لغة غير إنجليزية . وتعد الثقافة البريطانية نموذجاً للثقافات التي عرفها الإنسان ومهدا للإنتاج الأدبي في مجال اللغة الإنجليزية حيث اشتهرت بأدباؤها وكتابها مثل ويليام شكسبير وشارلز ديكنز وجين إير وجورج بيرناردشو  .
التاريخ والتراث :
تتميز المملكة المتحدة بمبانيها العريقة وهي معالم بارزة لزائريها وتكثر بها النُصب التذكارية أشهرها : قلعة وندسور (Windsor Castle) وقلعة ستيرلنج (Stirling Castle) في اسكتلندا، وكنيسة ويستمنستر (Westminster Abbey) المكان التقليدي لتتويج ملوك بريطانيا وحفلات الزفاف الملكي ، وبرج لندن (Tower of London)، والقصور الملكية ، ومبنى رقم 10 داونينج ستريت (10 Downing Street) المقر الدائم لرئيس الوزراء . وعموماً فإن هناك حوالي نصف مليون من المباني في المملكة المتحدة تندرج تحت مسمى مباني مسجلة (Listed Buildings).
وتشتهر بريطانيا بالمتاحف والمعارض الفنية ويعتبر المتحف البريطاني في لندن من أكبر المتاحف في العالم ويضم أكثر من سبعة ملايين قطعة أثرية ، والمتحف الوطني للفنون (The National Gallery) بميدان ترافلجر (Trafalgar Square) الذي يضم أكثر من 2300 لوحة فنية تاريخية . بالإضافة إلى العديد من المؤسسات الفنية التي تقوم بعرض الفنون الحديثة مثل الكلية الملكية للفنون (Royal College of Art) والجمعية الملكية للفنون(Royal Society of Arts). .
أما في مجال الأدب والمسرح فإن بريطانيا تحظى بموروث أدبي وتراثي عريق منها أعمال ويليام شكسبير وجون ميلتون . ويعتبر المسرح الملكي في كوفنت جاردن (Covent Garden) بمنطقة ويستمنستر من أقدم المسارح حيث يعود تاريخه إلى منتصف القرن السابع عشر .
تقام في بريطانيا العديد من المهرجانات السنوية كمهرجان نوتينج هيل (Notting Hill Carnival) والمناسبات والاحتفالات الفلكلورية الشعبية الفنية والموسيقية في الميادين العامة ، كاحتفال أدنبرة (Edinburgh Festival Fringe) وخلافه ، والتي تشهد إقبالاً وحضوراً كبيراً من السواح وتدر عائداً مالياً جيداً على الاقتصاد البريطاني  .
العلوم والتكنولوجيا والرياضة :
المملكة المتحدة رائدة في مجال العلوم والتكنولوجيا. وتعد منبعا للعديد من الاختراعات في مجال الصناعات والهندسة المدنية والعلوم الطبية . وتعتبر الجمعية الملكية للعلوم التي تم تأسيسها في عام 1660م أقدم جمعية في العالم . وللعلماء البريطانيين عدة اختراعات مسجلة على مدى العقود الماضية أشهرهم جيمس وات وسير إسحق نيوتن وغيرهم من خريجي أهم جامعتين بالمملكة المتحدة ، جامعة أكسفورد وكمبريدج العريقتين . كما تشتهر بريطانيا برعاية المكتبات العامة ، حيث توجد بها 151 مكتبة ، أشهرها المكتبة البريطانية في لندن والتي تحتوي على 150مليون مخطوطة بكل اللغات .
في الجانب الرياضي تعد كرة القدم الرياضة الأكثر شعبية في بريطانيا، وتليها لعبتي الرجبي والكريكيت.
أما بالنسبة للإعلام البريطاني فإنه ُيعد من أقدم وأقوى الأجهزة المرئية والمسموعة والمقروءة . فهيئة الإذاعة البريطانية البي بي سي (BBC) الأكثر انتشاراً في الأوساط البريطانية ، بالإضافة إلى المؤسسات الإعلامية الأخرى العامة والخاصة  .
روابط مفيدة  :
 
 
Arts Council England (ACE): http://www.artscouncil.org.uk/
The Cultural Property Advice: http://www.culturalpropertyadvice.gov.uk/